الـ نداهــه






الموضوع بدء معايا من اكتر من 10 سنين لما كنت في ابتدائي وكان ليا صديق في الوقت ده اسمه
 ( سيد ) 
في يوم من ايام المدرسه بعد ما خرجنا عشان نصلي العصر في الفسحه قعد سيد يحكيلي عن حكايته مع - النداهه - 
وأصل الموضوع انه بيسمع صوت واحده بليل بتنده عليه بإسمه وتأمره ان يخرج مثلا او يصحي او اي حاجه 
وأخر حكايه أفتكرهاله لما كنا قاعدين علي باب المسجد بعد ما صلينا العصر وقال : 

ــ انا خايف اوي ياض يا عبدالرحمن .. الصوت بئا يتكرر كتير الايام دي وانا بنام لوحدي 

فرديت عليه : انت علي فكره بترعبني بالقصص دي يا سيدي والله حرام عليك 

ــ امبارح والله لقيت الصوت بينده عليا ( يا سيد يا سيد قوم يا سيد ) 

رديت ساخرا : ما يمكن أمك بتنده عليك يا عم 

ــ ياعم والله ابدا ده صوت النداهه 

: النداهه !! 

ــ اه 

: طب انا عندي حل ,, متنمش بليل وافضل صاحي لحد الصبح ونام واصحي الضهر تعالي المدرسه وخلاص 

رد سيد وهو متوتر : اي وقت بنام فيه بسمع صوتها وبتصحيني 


وفضل الاخ سيد علي الحال ده فتره طويله معايا كل ما يشوفني ميتكلمش الا علي
 ( النداهه ) ولما فرتت منه بئا أصبح يفشر ويقولي انه بئا يتكلم معاها وهي وعدته انه هيشوفها وقالتله انها هتخليه أبيض وجميل ( هو كان اسود فحم ) وهتجيبله عجله وهتتجوزه والكلام الفاضي ده كله 
وابتدي الحج سيد يقلبني بئا كل يوم في فلوس او يوديني اشتريله حجات بحجة ان يا اما تعمل اللي بقولك عليه وأخلي ( النداهه ) تحبك وتجيبلك زي ما هتجيبلي .. يا اما هخليها تأذيك وكنت بترعب طبعا من ( الندهه ) بتاع سيد وبعمل كل حاجه بيؤمر بيها بمعتقد ان ( النداهه ) بتأمره بحجات فهو ميقدرش يرفض وبينفذها وفي نفس الوقت طالما هو أمرني بحاجه يبئا لازم أنفذها ياعم لأحسن يشتكيني للنداهه 

كان كل خوفي في الفتره دي مش اني أتأذي لاء .. بالعكس انا كنت انا كمان وصلت لمرحلة ان كل يوم بليل اقعد في السرير واطفي النور مستني ( نداهه ) تجيلي انا كمان ع الاقل المعادله تتوازن وزي ما سيد عنده ( نداهه ) انا كمان يبئا عندي واحده 

كل خوفي كان ان ( نداهة ) سيد تييجي  تندهني وانا نايم ومكنش واخد بالي واروح مطرح مهي عاوزه ده حتي يمكن ترميني في البحر مثلا ولا تتوهني في صحرا وهكذا 

لحد ما كبرت وعقلت كده وبطلت شغل الهبل اللي انا فيه ده وفهمت ان كلام سيد ده كان هبل في هبل .. بس انا بطبيعتي ( أهبل )

 وبصدق اي حاجه اصلا بالذات وانا صغير كنت بجد بروح مع الرايحين وباجي مع الجايين خصوصا في المواضيع بتاع الاكشن والرعب دي كنت بحس ويكأنني في فيلم الانس والجن بتاع الاستاذ عادل امام مثلا 


لما فكرت أكتب الموضوع ده دلوقت .. اكتشفت ان انا من صغري لحد اليوم معنديش
 ( نداهه ) واحده بس لاء بالعكس انا اكتشفت ان عندي مئات ( النداهات ) اللي بتندهني بصوت مش مسموع لحد غيري وترغبني في شئ معين 
حتي اني اكتشفت ان عندي ( نداهات ) من البشر وقررت اني أقعد وأكتب بعض المواقف اللي كان فيها ( نداهه ) حركتني في الموضوع ده 

اول ( نداهه ) افتكرتها هي وانا في أولي اعدادي .. 
لما كنت بقدم مع احمد ابن خالتي في المدرسه العسكريه في حوش عيسي ويومها صقت ومدخلتش 
وكنت زعلان زعل السنين ومكتئب وكنت بجد حاسس ان مستقبلي ضاع خلاص 
برغم ان المدرسه دي مبتخرجش أي حاجه .. بتخرج بدون صفه ومرتبك تقريبا 600 طول حياتك وملكش معاش ولا مكافئة نهاية خدمه وهكذا 
لما افتكرت الموضوع ده افتكرت ( نداهة الفلوس ) و( نداهة العمر ) اللي اقنعوني أيامها اني اخش المدرسه دي وبعد 3 سنين بس هكبر وهتخرج وهبئا بقبض في الشهر 600 جنيــــــــــــه 

تاني ( نداهه ) افتكرتها وانا في تالته اعدادي ..
لما كنت جايب مجموع كبير بس في نفس الوقت كنت قررت خلاص اني هخش
 ( مدرسة صناعه ) 
وكنت بقول اني هخش قسم مش فاكر اسمه ايه كده اقعد 3 سنين واخرج صنايعي قد الدنيا وكمان ممكن اذاكر واجيب مجموع واعمل معادله وادخل كلية هندسه 
بس في يوم صحيت من النوم علي ( نداهه ) تانيه خلتني اقوم أخد - الدوسيه - بتاعي واروح مدرسة الثانوي العام وفي نص ساعه بس قدمت ورجعت البيت وانا مقيد في سجلات ( الثانويه العامه ) 
ولما افتكرت موضوع الصنايع ده بصراحه قولت ياريتني كنت دخلت بدل الكليه اللي الواحد فيها دي ههههههه 
بس افتكرت ( نداهة الرجوله ) اني هبئا واد كسيب وصنايعي و( نداهة الاستغلال ) اني ممكن منها ادخل كلية هندســــه اللي بيطلع عين ابوهم في ثانوي ومبيعرفوش يخشوها 

اما بئا تالت ( نداهه ) افتكرتها وانا في تالته ثانوي ...
وبعد ما خلصت الثانوي العام ونجحت الحمد لله ومجموع جاب كلية تجاره
من صغري حابب لما اخلص دراسه مدرسيه اروح جامعه برا المنطقه بتاعتي كان نفسي اروح جامعة القاهره او عين شمس واقعد هناك وأجرب العيشه لوحدي او مع اصحابي اللي هناك 
بس ندهتني ( نداهة اللمه ) و ( نداهة الاصدقاء ) وخلتني اقتنع اني اروح مع الرايحين مع اصحابي جامعة الزقازيق وادخل معاهم والسلام 
و عشان كده وأسباب تانيه اكيد كتير .. كنت انا الوحيد فيهم اللي ( صقت ) في اول سنه 
ومن بعدها سرقتني ( نداهة الوحده

اما بئا رابع ( نداهه ) كانت بعد السنه اللي عدتها في الزقازيق 
واني قررت أحول لجامعة المنصوره .. والشهاده لله كان في الموضوع ده مليون
 ( نداهه ) 
أولهم كانت ( نداهة طبيعتي ) وهي اني نفسي ارجع احقق اللي كنت عايزه في الاول واني اجي المنصوره مثلا 
و( نداهة كره ) للمكان اللي كنت فيه او يمكن ( نداهة ملل
بس في الحقيقي أكبر نداهه في الوقت ده خلتني ارجع اعيد حساباتي وأغير كل حياتي 
مش بس في الجامعه لاء غيرت كل حاجه في حياتي وانا اعتقد ان مكنتش مخطئ
 ( تغيير للأحسن ) علي الاقل الواقع بيقول كده 
كـانت الداهيه ( نداهة الحب
وكمان كانت ( نداهة النجاح ) اللي اقنعتني اني في المكان الجديد ده هنجح وهلاقي لما أتعب 


في حياتي كل واحد فينا مليون ( نداهه ) 
وانا شخصيا في حياتي المئات يمكن ذكرت شويه منهم ومذكرتش الباقي لكن يمكن عشان هما كتير أوي والموضوع ميستحملهومش 
بس انا بكتب اختصار وبوصل الفكره بأقل الكلمات 
أقولك علي حاجه : ؟؟ 

هات ورقه وقلم او افتح صفحة ورد وانت قاعد دلوقت ع الكمبيوتر 
واكتب كام ( نداهه ) سرقتك في الحياه دي 
وبعد ما تكتب سميهم بئا 

ممكن تكتب مثلا : 

نداهة الحب = فولانه 

نداهة الكدب = فولان 

نداهة الشهره = العمل الفولاني 

وهكذا 

خدها مني كلمه ... بجد هترتاح اوي لو انت مهموم او محتار في حجات كتيره 
ولما تخلص خاااااالص ... شوف ايه أكتر النداهات اللي غيرت حياتك وفرحتك 
واتمسك بيها اوووووي ,, ولو كانت غابت عن حياتك ارجع اندهلها انت 






إرسال تعليق
مازلت عايش في الحياه بكيفي