طريق الصبر | عبدالرحمن سامي










( 1 )

سحر الورق بيشدني ..
نوع القلم يفرق معايا
العُزله بتشجعني أكتب ذكريات أكتر ..
أجمل قصايدي كتبتها بـ القلم الأسمر ..
أنا من هواة الصمت
ومهما طال الوقت ..
مابفتقدش أي حاجه ,
غير طعم الكتابه .


( 2 )

من كام سنه بدأت حكايتي مع الوجع ..
نوفمبر الإسود دوقني طعم الجرح
انا اتفائلت في البدايه وقولت عادي بقي ..
نص العمي أفضل أكيد من كل العمي ..
والجرح يوم ما يطوّل .. كبيره سنه !!
عدت سنه , جابت سنه ويا السنه , بعد السنه فوق السنه ..
أطول سنه ..
أكئب سنه ..
أصبح سؤال العمر .. ازاي أداري مش أداوي الجرح !!
" حرفياً "
من كام سنه و أنا ناسي طعم الفرح .


( 3 )

ماسك طريق الصبر يمكن بكره تتعدل ..
موهوم بإن مشاكلي يوماً ما هتتبدل
عشمان في كرم الله يمد ايديه وينشلني ,
لأني متبهدل .
يارب لو يرضيك تشوفني كده .. بباقي الحل ,
أنا حاسس اني خرجت من ضيق الإبتلاء .. لـ وسع الذُل
و أنا عارف ان ميرضكاش أتذل !!
عشمان في كرمك , تريحني ..
وعشان كده أنا لسه بدعي .


( 4 )

أنا من زمان عايش وحيد رغم اني عايش وسطكم ..
أول ملامح رفضي اني رفضت ألجأ لكم
أنا من قلائل مؤمنين جداً بـ تفكيرهم ..
وده مش غرور منهم ..
كان نفسنا نلجئ لكم , لكنكم مرضي ..
ألجأ لي أنا أوليّ .

بيضطروك تعيش لـ حالك .. فـ تنعزل !!
فـ يعايروك بـ انعزالك .. فـ تختلف !!
فـ يقلدوا اختلافك .. فـ تكتئب !!
فـ يجحدوا قيمتك , ويغيروا اسمك .. فـ تنفجر !!
ثم ترجع تكتئب , لما تتأكد ..
بغير القوه مش هتنول مكانتك .


( 5 )

ثم أما بعد .. يا أهل الله يا طيبين
في وقت واحد , وجوه نفس الشخص ..
إحساس سعيد , إحساس حزين ..
كل اللي مطلوب إنكم , تفهموا الإحساسين .

وفي الختام
يارب عجّل بخيرها ..
أو ارزقني أخرّها ..
والسلام .



ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عبدالرحمن سامي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ






إرسال تعليق
مازلت عايش في الحياه بكيفي